غزة – القدس – الخضري يدعو لإطلاق مشروع خارطة سياحية وأثرية لفلسطين إبرازاً لوجهها المشرق

دعا المهندس جمال الخضري, رئيس مجلس إدارة الكلية الجامعية للعلوم المهنية والتطبيقية لإطلاق مشروع “الخارطة السياسية والأثرية لفلسطين”, تشمل كافة المدن والأماكن الرئيسية والسياحية من أجل إبراز الصورة الحضارية في فلسطين.
جاء لك خلال حفل إطلاق “الخارطة السياحية لقطاع غزة” والتي نفذتها الكلية بدعم مباشر من بنك فلسطين, وبالتعاون مع مؤسسة مداد وصدف وبلدية غزة, بحضور ممثلين عن الجهات المشاركة, وعدد من ممثلي وسائل الإعلام.
وأوضح أهمية أن يكون لفلسطين خارطة سياحية, مشدداً على ضرورة بدء العمل في المشروع حتى وان كانت الظروف صعبة بسبب الحواجز التي يضعها الاحتلال الاسرائيلي ويقطع بها أوصال المدن الفلسطينية, وقال “يجب كسر الحواجز والعمل على ذلك حتى نخرج بعمل مميز يوصل رسالة هامة أن الفلسطيني لا ينسى أهله ومقدساته”.
وأكد الخضري على أن إطلاق خريطة سياحية وأثرية لقطاع غزة يعتبر “حدث هام” يلقي الضوء على المواقع الهامة في غزة, سواء الأثرية أو التاريخية أو الصحية أو الخدماتية, مبيناً أن تلك الخريطة ستكون عوناً ومساعداً لزوار قطاع غزة.
وأشار المهندس الخضري إلى أن انجاز الخريطة في ظل الظروف القاسية التي يحياها قطاع غزة بسبب الحصار الاسرائيلي المتواصل جعلها تبدو وكأنها “من باب الترف”, وأضاف “ولكن تفكير هذه المجموعة من الجهات بهذه الطريقة يعتبر تحدي للحصار وللعدوان, ويأتي لإبراز الصورة المشرقة لغزة وفلسطين”.
من ناحيته أشار عميد الكلية الجامعية الدكتور يحيى السراج أن انجاز الخريطة السياحية لغزة هو مفخرة لمدينة غزة العريقة, مشيراً إلى أن العمل فيها استغرق شهور طويلة من جهد عدة شركات وجهات, من أجل إيضاح الأماكن الرئيسية في قطاع غزة.
وأضاف: “جاءت فكرة الخارطة من الكلية الجامعية, وتم التصميم الدقيق وتحديد المواقع بتكاتف عدد من طلابها ومدرسيها, وبالتعاون مع مؤسسة مداد تم التنفيذ, بالتعاون مع بلدية غزة ومؤسسة صدف, وبتمويل رئيسي من بنك فلسطين”.
من جهته شكر رئيس بلدية قطاع غزة المهندس رفيق مكي من أعادوا الحياة لفكرة إنشاء خارطة سياحية لمدينة غزة, مبيناً الحاجة لها, حيث أن غزة تعتبر رابع أقدم مدينة في العالم, مشيراً إلى أن تعريف العالم بالأماكن الرئيسية في غزة هو جزء من إعطائها حقها.
بدوره أكد مدير العلاقات العامة والتسويق في بنك فلسطين خلدون أبو سليم على أن رعاية البنك لإطلاق خارطة سياحية لغزة جاء من رؤية البنك لانجاز الأعمال الرائدة والهامة التي تساهم في دفع عجلة التنمية الاقتصادية في قطاع غزة إلى الأمام.
وتأمل أن تظل غزة مزهوة وحافلة بعطاء أهلها وإخلاصهم ووفائهم لتعزيز السياحة الفلسطينية ودروها في تشكيل حياة أكثر بهجة, وأضاف: “إلى جانب خططنا التوسعية وتطويرنا للأعمال والبرامج المصرفية والمالية, وخططنا الاستثمارية, فقد شكلت الجوانب الإنسانية والتنموية والثقافية والرياضية والتعليمية ودعم الشباب والطفولة وغيرها جزءاً أصيلاً من رسالة البنك”.
وتابع أبو سليم قائلاً: “جاءت الرعاية انطلاقاً من مسئولية البنك الاجتماعية لدفع عجلة التنمية الاقتصادية إلى الأمام, من خلال دعم المؤسسات والفعاليات وتنمية المواهب ورعاية الابتكارات, وقد شكل مجموع ما قدمه البنك ضمن هذه المسئولية خلال العام الماضي ما مجموعه 1.5 مليون دولار, أي ما يعادل ما نسبته 5% من أرباح البنك خلال عام 2010.
وأشار إلى أن تلك النسبة تفوق ضعف متوسط النسب العالمية التي تقدمها الشركات ضمن مسئوليتها الاجتماعية, حيث تبلغ 2% فقط, مبيناً أن هذا يعكس إصرار البنك على أن يكون جزءاً معطاءً في الوطن, وحاضراً في كل المناسبات, ومساهماً في ترسيخ مفهوم المسئولية الاجتماعية وصولاً إلى المستقبل المنشود.
وبارك أبو سليم إطلاق الخارطة السياحية الفريدة لقطاع غزة, واختتم حديثه قائلاً: “نعدكم أن يظل بنك فلسطين راعياً دائماً لكل النشاطات التي من شأنها دعم الاقتصاد والمبادرات المميزة ليظل رافعة الوطن”.

By: |July 4, 2011|Categories: News|

RSS
0 Comments

Allowed tags

  • <a href="" title="">
  • <abbr title="">
  • <acronym title="">
  • <b>
  • <blockquote cite="">
  • <cite>
  • <code>
  • <del datetime="">
  • <em>
  • <i>
  • <q cite="">
  • <strike>
  • <strong>
Leave a comment